التخطي إلى المحتوى

انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين. انتقدت حكومة إثيوبيا إصدار الحكومة الأمريكية سلسلة بيانات بخصوص الظروف الأمنية في أراضيها، محملة واشنطن المسؤولية عن نشر معلومات خاطئة، ما يضر بالعلاقات بين البلدين.